يشارك عددٌ من الشباب بمختلف الفئات العمرية في المشروع التطوعي لإفطار الصائمين ، والذي أطلقته جمعية البر والخدمات الإجتماعية بعفراء ويقوم عليه عددٌ من أبناء مركز عفراء ، بإشراف ومتابعة رئيس  جمعية البر بعفراء ورئيس المركز الأستاذ جايز الأكلبي ، وبدعم سخي من أهل الخير .

ويتم من خلال هذا المشروع توزيع مايقارب (100) وجبة يومياً على الصائمين بمدخل محافظة بلقرن بمركز عفراء ، من المسافرين والعمالة ومن يتعذر وصولهم لمنازلهم قبل أذان المغرب .

حيث أكد المشرف العام على المشروع الأستاذ صالح بن محمد بن مسعد  ، أن مشروع تفطير الصائمين يهدف إلى كسب الأجر العظيم في معونتهم على الطاعات ، وغرس القيم الإسلامية الصحيحة في نفوس الشباب وتشجيعهم على العمل التطوعي إستجابة للدعوة الربانية في التعاون على البر والتقوى وتحقيقاً لرؤية 2030 والتي تهدف إلى زيادة عدد المتطوعين سنوياً إلى أن تصل إلى مليون متطوع ؛ كما أن المشروع يجسد صورة من صور التكافل الإجتماعي بين المسلمين والتي يحث عليها الدين الإسلامي الحنيف ، خاصة في شهر رمضان المبارك كما دعا الجميع إلى المشاركة في دعم الجمعية والتبرع لها عبر حساباتها البنكية الرسمية أو زيارة موقعها بمركز عفراء على الشارع العام .

أقرأ أيضا

عدد التعليقات 2

أترك لنا تعليق

يتم عرض التعليق بعد تفعيلة من المشرفين